العودة   منتديات فيلمى > قسم عام > أخبار الفن التركي

الحلقه 10 من وقعت فى حب فريحه

الحلقه 10 من وقعت فى حب فريحه الدكتورو هو مبتسم : لا تخاف امير بيك ههه هي بس نايمه لانها لساتها تحت تاتير الادويه و نحنا هلى  رح   نطلعها

افتراضي الحلقه 10 من وقعت فى حب فريحه


الحلقه

الحلقه 10 من وقعت فى حب فريحه
الدكتورو

هو مبتسم : لا تخاف امير بيك ههه هي بس نايمه لانها لساتها تحت تاتير الادويه و نحنا هلى  رح   نطلعها على غرفتها بس مع هيك لازم ضل ها ليلا بس في العنايه مشان نطمن انو مافي مضاعفات   , امير : اوف  و مسح دموعو و قال كان رح يوقف قلبي  الحمدلله تمام دكتور انا بشكرك كتير الدكتور رح و هاندي تبعتو و قالت دكتور ممكن احكي معك , ليفنت : تفضلي هاندي خانو , هاندي : ممكن فوت شوي عند اختي , ليفنت : بس هيا هلي نايما هاندي قاطعت كلمو و قالت عادي دكتور اهم شى شوفها و المس اديها مشان تحس فيني و عينيها كانو مليانين دموع بس ما حبت تبكي امام ليفنت , ليفنت : تمام روح عند الممرضه تجهزك بس لا تتاخري عندها لانها لساتها طالع من العمليه , هابدي و ابتسام العريضا على شفتيها : تمام دكتور انا بشكرك كتير و راحت. ليفنت : وهو عم يحكي مع حالو عن جد هده المريضه كتير محضوضا باهلها انا صار عندي فصول لاعرفها , الممرضه كانت جنبو وقالت دكتور عم تحكي معي , ليفت : لا و راح , اما كوراي و امير فاخير كوراي قنع امير انو ينزل الى المقهى من اجل الاكل و مشان يغير جو . هاندي فاتت عند فريحه وكانت مو قدران تكمشي و هي عم تقترب منها و عم تتدكر حكيها وضحكها و كل دكرياتها معها قربت على فريحه و مسكت اديها و قالت اختي فيقى انا هون جنبك و امير و كوراي و بابا و عمو خلدون وعموا ونال و حتى اختك جانسو انتي طول عمرك بتحلمي انو يكون عندك اخت اصغر منك مو متدكرا يوم قلتيلي و بلشت تحكي على دكرياتهم , اما في البيت و خصوصا في غرفة جانسو كانت عم تبكي و سينام عم تهديها و هي عم تقول انا يكرها لفريحه بتمنى تموت انا ما عندي خوات سينام حضنتها و قالت خلص بنتي و لا عاد تحكي على اختك هيك هي مريضا ما لازم تغاري و تعملي هيك , جانسو بعدت و قالت حتى انتي امي عم دافعي عليها لك بابا ضربني بسببها انا ما بحبها , سينام خالص جانسو خدمي عقلك انتي هيك عم تخسريه لابوكي و رح يحب فريحه هلى اكتر منك انتي ما بتحبيها ايه بس لا تقولي هيك امام ابوكي و انا كمان ما بحبها متل امها دايمن كان بحبهم اكتر حتى وهي ميتا و بنتها مخطوفا كان بحب نهال اكتر مني بس ما بدي احكي معو في هدا الموضوع انتي هلى امسحي دموعك ز روح عتدري منو مشان مصلحتك , خانسو عملت بنصيحة امها و نزلت لحتى تعتدر كان خلدون قاعد مع رضا و اونال , جانسو : بابا انا بدي احكي معك , خلدون ما رد, جانسو راحت لعندو و حضنتو و قالت انا كتير اسفه بابا انا ما قصدت قول هيك عن فريحه قصدي اختي , خلدون فرح وقال تمام انا مسامحك بس لا تعيدها و عتدرة من اونال ورضا كمان و الكل متفاجئ و عم يقول في خطرو شو ها تغير المفاخئ الله يستر . اما عند هاندي : لما كانت عم تحاكي فريحه اجت الممرضه و طلبت منها انها تطلع بس و هيا طالع فجئا و قف قلب فريحه و الممرضه ركضت عند الدكتور و هاندي مصدوما وصارت تصرخ و في هدا الوقت كان امير و كوراي رجعو من المفهى و سمعوه اندي عم تصرخ و شافو الدكتور ليفنت عم يركض هو الممرضه على غرفة فريحه امير كان ماسك شاي و قع من ايدو و ركض هو و كوراي و شافو الممرضه عم طلع هاندي من الغرفه وقلب فريحه واقف و عم يعملو لها صدمات كهربائيه الممرضه طلعت هاندي من الغرفه وقفلت الباب و امير مصدوم و هاندي عم تبكي و شو فجاء امير وقع على الارص و صار يصرخ و موبايل كوراي عم يرن رد كان اونال , اونال : كوراي كيفها فريحه , كولراي ما عرف شو يقول وما نطق بولى حرف وقع التلفون من ايدو واونال سمع امير عم يصرخ , قطع الخط و خبر الكل وراح على المشفى اما امير اجى الدكتور عطاه مهدء و نقلوه على الغرفه و كوراي وهاندي معو و كانت الغرفه امام العنايه المشداد امير نايم ما عم يحس فات اونال و الكل و شافو حالة امير فكرو انو فريحه يعني ماتت و الكل صار يبكي بس كوراي صرخ و قال بكفي بقى فريحه ماماتت هلى رح يطمنى الدكتور و بهدا الوقت لفنت طلع من غرفة فريحه و الكل ركض عليه و خايفين يسئله و يسمعو الخبر القاتل ليفنت قال : للاسف المريضه , وهاندى صارت تبكي و اغمى عليها و كوراي حملها اما جانسو فكانت كتبير فرحانا بس الدكتور قال للاسف المريضه دخلت في غيبوبا الكل تصدم و بهدا الوقت امير فاق و سئل على فريحه و شاف الدكتور عم يحكي معهم رح لعندو حتى و هو حاسس حالو رح يوقع لان هلس تحت تاتر المهدء و قال فريحه الكل شافو وركصو لعندو لان همان سوف يقع و ليفنت خبر عن فريحه , امير : دكتور و امتى رح تفيق ؟؟؟, ليفنت السراحا ما رح خبي عليك بس ممكن بكره ممكن بعد اسبوع او شهر او سنه هدا راجع للمريضه و تشبتها بالحياة لهيك لازم نستنى وراح و امير كان رح يوقع بس هما دخلوه على الغرفه و نام الانو كتير تعبان و لس المهدء فى جسمو و عدى 3 شهور و امير ما عم ينطق بولى كلمه و ما عم يهتم يحالو و كل يوم واقف في نفس مكانو المعتاد اما العنايه ما بمل و فريحه كانت نايمه زي المالك و بطنها كبرت لانها صارلها حامل من 6 شهور و امير كل يوم يفوت لعندها و فات لعندها متل العدا و عم يحكي معاها و عم يترجاها تفيق و ماسك اديها و فجاء حركت اديها و امير فرح و باسها و قال حبيبتي فتحي عنيكي وهي بلشت تفتح عنيها الحلوه وعم تقول امير حبيبي و هو بتسم و صار ينادي على الممرضه بس ما حب يرو مشان ما يتركها و يصير شي اجا الدكتور و الممرضه على صراخ امير و فحصها و الكل فرحان و امير عم يضحك من كل قلبو و حاضن ابوه و عم يقول شفتو ما تركتني انا منت عارف انها ما رح تتركني وبعد شو طلعوها على غرفتها و الكل راح لعندها و حضنوها و امير قعد جنبها و ما عم , امير : انا كتير شتقتلك حبيبتي و عم يبوس فى اديها انا كنت رح موت وعديني انك ما رح تتركيني ابدا , فريحه: هششششششششش حبيبي انا ما بسو بلك شي انا كتير بحبك و انا بوعدك اني مارح اتركك حتى لو متت, امير هشششش لا عاد تجيبي سيرت الموت , وقرب منها و صار يبوسها و هي طبعا حامل فبلشت تبوس فيه بكل قوى و شو كوراي و هاندي فتحو الباب و فريحه و امير خافو و كوراي قعد يضحك و يقول صبرو بس لحتى تورحو على البيت هههههههه و امير صار عم يضحك و فريحه صارت لونها احمر متل الطماطم , هاندي حست عليها و قالت انتو ماعم تستحو سكتو بقى وضربة كوراي و الكل صار بيضحك و اجا الدكتور يفحصها و هاندي و كوراي راحو على البيت مشان يجيبوه ملابس لفريحه و امير ضل معها, ليفنت : لا انتي تحسنتي كتير , فريحه:انا كتير بتشكرا دكتور , ليفنت: العفو انا ما عملت الى واجبي و كمان انا بدي قلك انو زوجك كتير بحبك , فريحه : ههههه ما انا بعرف و انا كمان بعشقو , الدكتور قالت امير حبيبي احنا في المسفى بلكي شافنا حدا تمام حبيبتي متل ما بدك , فريحه كانت بدها تقوم . امير : لوين رايحا , فريحه : عمري انا بدي روح على الحمام . امير تمام انا بساعدك وساعدها لتوقف, فريحه : خلص امير انا بروح لحالي انت ما سمعت الدكتور انا منيحى لا تخاف حبيبي و قامت ولم وقفت وقعت على الارض و امير ركض لعندها مشان يسعدها بس لما وقفت مره تانيه وقعت و صارت تبكي و تقول امير انا انا ما بحس بيهم امير انا ما عد فيني وقف وكل هدا ماسك في رجليها و عم تضربهم بئديها و امير : خلص حبيبتي و حملها و حطها على التخت و ضغط على زر الممرضه مشا نتجي و امير طلب منها انها تنادي على الدكتور و فريحه ماسك فى امير كا الطفله الصغير و عم تبكي و تقول امير انا ماعد فيني امشي انا تشليت امير لا تتركني فريحه امير واغم عليها وامير شالها ودكتور فحصها وقال فى خبر حلو



بعد ما خبرت الممرضه الدكتور رح لعند امير و فريحه و شاف فريحه عم تبكي و امير عم يحاول يهديها , ليفنت : امير بيك ممكن تتركنا لحالنا مشان افحصها , فريحه : امير لا تتركني انا ما فيني عيش بلك و عم تصرخ , امير : لاتخافي حبيبتي انا بس رح اطلع لحتي يفحصك الدكتور و طلع و ليفنت فحص فريحه و هي نامت بعد ما اعطاها مهدء , وطلع و امير راح لعند , امير : خير و دكتور شو بها فريحه و ليش ما عم تقدر توقف على رجليها , دكتور : لا تخاف امير بيك هدا طبيعي لانها كنت في غيبوبا وهى رح تمشي بس لازمها يومين مشان يرجع جسمها لاحالتو الطبيعيه و كمان حسب حالتها النفسييه و في خبر تاني ,امير : ايه تمام , شو هو الخبر دكتور انا ما عد استحمل اي خبر تعبت , الدكتور : انتى متاكد انك ما بدك تعرف شو الخبر



امير: خير دكتور شو الخبر انا ما فيني اتحمل خبر مو منيحه



دكتور:ههههه لا تخاف انا بس بدي خبرك انو زوجنك حامل بتوم



امير: شو ههههههههههه فرح وحضن دكتور



دكتور اهم شى تبعد عن زعل وتوتر



امير تمام دكتور فيني فوت لعندها ماهيك ورح ركض لعندها كانت فريحه فاقت و قاعد على السرير و عم تبكي ,امير : حبيبتي عمري ما بيصير تبكي الدكتور خبرني انو انتى رح تمشى بس هدا الوضع طبيعي الانك كنت في غيبوبا و كمان في عندي الك خبر حلو ,



فريحه : مسحت دموعها و قالت شو هو



امير فريحه انتى



فريحه شو



امير حامل



فريحه ههههههههههههههههههههههههههه لا عن جد انتى بوعيك ما انا بعرف اني حامل و بطني عم يدل على هدا الشي



امير: هههههه لا حبيبتي انا بقصد انتي حامل تؤم

فريحه بدات تبكى امير عن جد رح يصير عندناا توم يعني ولد وبنت انا كتير فرحانا و حطت اديها على بطنها و امير كمان و شوي هاندب و كوراي فاتو و شافو منظر امير و فريحه و بتسمو و قالت هاندي شو ابنكم عم يحكى معكم , فريحه : ههههه هاندي انا حامل بتوم . هاندي : شو وصرخت وااااو انا ماعم صدق انا رح صير خاله لتنين ههههه انا فرحانا كتير ليكم و حضنت فريحه و كولراي بركلهم و حضن امير و حضن فريحه و امير غار منو ورح لعندو وبعدو و قالو انتى ما عندك خطيبتك تحضنها انا ما بسمح لحدا غيري يحضنها , والكل ساكت و عم يشوف فيه كيف معصب و غيران من كوراي و كان الكل ماسك ضحكتو بس ما قدرو و صارو عم يضحكو عليه وهو عصب و قال ليش عم تضحكو , فريحه: اصلك ما شفت حالك كيف كان عامل كنت متل التور المعصب و وجهك احمر , ماشي انا تور معصب انا هلى رح ورجيكي وراح لعندها و هي بدون ما تشعر قامت و صارت تهرب منو وهو لم شافها فضل واقف و عم يبتسم و هي حست انها وقفت على رجليها و فرحت كتير وركضت لعندو وحضنتو و قالت انا رجعت امشي امير هههه وهاند وكوراي مو فهمانين شى و بعدين فريحه طلبت من امير انهم يطلعو من المشفى . امير : تمام حبيبتي انا هلى بروح عند الدكتور ليفنت و شوف ادا وضعك اتحسن بنطلع , فريحه : باست امير متل الطفله و قالت يسلملي جوزي البطل انا كتير بحبك و صار ترقص من الفرحه و هاند وكوراي عم يضحكو على منظرها و امير عم يشوف كيف عم تضحك و عم بقول يارب تدوم هي الضحك و ما يحرمني منها و هاندي كانت جانبو و قالت امين ,امير: حبيبتي لا تعملي هيك ههههه انتي نسيتي انك حامل هههه لا انا هيك رح يصير عندي 3 اولاد مو 2 و الكل صار عم يضحك كوراي و امير راحو عند الدكتور و هاندي قالت حبيبتي انا جبتلك ملابس مشان تلبسيهم , فريحه : بتردد هاندي ممكن تعطيني المرايه انا صرلي زمان ما شفت شكلى اكيد صار و حش , هاندي : لاتقولى هيك حبيبتي انتي متل القمر انتي حلوه كتير , فريحه : هاندي عطيني المرايه, هاندي تمام و عطاتها المريه و فريحه صارت عم تبكي و تقول ليش هيك انا كتير بشعا و شعراتي متل الشباب , هاندي : لا تقولى هيك شوفي شو جبت معى هلى قوم غيري ملابسك فى الحمام و بعدين بنحط ميكاب حلو و شعراتك هيك حلوين انتي فكره لما كنا صغار و قصينا شعرنا هيك , فريحه : بتسمت و قالت ايه فكره حتي كانو مفكرينا شباب في المدرسه كانت ايام حلوه , هاندي : ايه بس الجايه احلى وعطاتها التياب وفاتت على الحمام هى و هاندي مشان تساعدها , اما عند امير و كوراي فراحو عند ليفنت و طلبو منو انها تطلع و سمحلهم بس ما تتعب كتير و انها صارت منيحى و امير : دكتور ممكن نسافر على سطنبول يعني مسموح هدا الشى و هى فى هدا الوضع , ليفنت: لا اتو لازم تاجلو السفر بعد الولده هدا خطر عليها وكمان في عندكم موعد معى الاسبوع القادم , امير: تمام دكتور انا كتير بشكرك على وقفت معانا وسلام عليه وراح لعند فريحه, و هو ريح على الغرفه رن موبايلو كان اونال و خلدون بيطمنو على فريحه فخبرهم امير انهم رح يطلعو من المشفى اليوم و كمان خبرهم انهم ما رح يرجعو هلى على سطنبول هدا خطر على لولاد و كمان على فريحه, اونال : لولاد؟؟ , امير: ايه بابا نسيت خبركم احنا رح يصير عندنا توم , اونال : ام عن جد انا كتير فرحان و فرحتي مو سيعاني انا رح صير جد لتوم تمام و امتي رح ترجعو على سطنبول, امير : بس تولد فريحه و نعمل اجرائات نقل عملنا على سطنبول , اونال : تمام سلا م على فريحه و خبرها انو الكل بحب و بسلام عليها و مستنين رجعتها و بركلها على التوم , امير : تمام سلام و قفل و اونال راح خبر الكل و الكل انبسط لفريحه و امير ماعدى جانسو و اكيد امها سينام ,اما في سويسر فا امير اول ما فات هو وكوراي على الغرف شافو ملك واقف امامهم فى غايت الجمال كانت فريحه كتير حلوه لبسه فستان ابيض كاالتلج و حداء ابيض بدون كعب و عملى ميكاب و شعرها حتى و هو قصير كتير حلوه امير و اقف و مصدوم من جمالها , فريحه : حبيبي شو رئيك ليش واقف هيك , كوراي : انتي كتير حلوه وحضنها و امير فاق على حالو و شاف كوراي حاضنها و بعدو و قال انا شوق لتلك و الكل صار عم يضحك و امير قرب من فريحه و قال انتي متل القمر و باس راسها و بعدين قال شو خلصتو مشان نروح على البيت فريحه شو عن جد انا كتير فرحانا و شتقت لبيتي و غرفتي و امير قرب على ودانها و قال و ما شتقتلي يعني , فريحه : بتسمت و قالت انا عم اشتقلك و انتى جنبي ,و بعدين باسو بعض و كوراي متل العادى قطعهم و قال احنا رح نتاخر لما تروحو على البيت عملو شو ما بدكم بس هلى انا بدي اطلع من هون انا كتير جوعان , الكل صار عم يضحك و فريحه قالت الله يعينك هاندي عليه , هاندي : ههههههه دايما فضحنا ما بفكر غير بالاكل انا بخبرك من هلى لما نتزوج رح اعملك رجيم انا ما بدي جوزي سمين هههههه , امير:ههههههههههههههه عن جد هاندي هي لبتعرفلك , فريحه : ايه ههههه بس انتو امتي عرسكم انو اجلتوه بسبابي و حزنت , وهاندي قالت لا حبيبتي احنا قرارنا بعد ما نرجع كلنا على سطنبول رح نعمل العرس و كما ن مافى اهم منك , كوراي : ايه فريحه العرس بيتعوض بس انتي لا , امير : يلى انا عزمكم على الغدا و بعدين نروح على البيت , الكل تمام , و راحو على مطعم و طلبو الاكل و فريحه طلبت كتير اشياء هي و كوراي و هاندي و امير عم يشوف منظرهم كان بضحك و شوي امير قال كوراي هههههههههههه انا بدي افهم فريحه وقالنا حامل و يتوم كمان و عادي تعمل هيك و انتي شو ؟؟, هاندي : ايه ولله كورا يشو هاد لي شافك يقول صرلك سنه ما اكلت , كوراي : تركوني في حالي انتي مو قلتي في رجيم بعد الزواج فانا بدي ساوي هلى شو مابدي و اكل شو مابدي , فريحه ماكانت عم تسمعهم كانت عم تاكل و شوي قالت لك كوراي لتكون حامل و انا ما يعرف هات دي انا بدي اكلها انت عم تتسابق معى و لا شو , امير و هاندي كانو رح يموتو من الضحك على حكي فريحه و منضر كوراي و هو مصدوم و حاطط ايدو على بطنو و شوي صار عم يضحك و يقول اه بطني انا عم اولد ههههههههه و الكل عم يضحك و رجعو على البيت و فتحت الخداما و قالت نورتي بيتك فريحه خانو و فريحه حضنتها والكل فات و هاندي و كوراي طلعو ينامو لانهم تعبانين و فريحه دخلت غرفه غرفه في البيت و بعدين و صلت على غرفتها و امير اجى من وراها و حملها و هى عم و نامو في حصن بعض و الصح فريحه فاقت و صارت عم تتامل امير و هونايم جنبها و شوي صارت عم تضحك بصوت عالى و امير فاق مخضوض و عم يقول خير شوفى











الحلقه 10 من وقعت فى حب فريحه
افتراضي الحلقه 10 من وقعت فى حب فريحه


الحلقه

الحلقه 10 من وقعت فى حب فريحه
الدكتورو

هو مبتسم : لا تخاف امير بيك ههه هي بس نايمه لانها لساتها تحت تاتير الادويه و نحنا هلى  رح   نطلعها على غرفتها بس مع هيك لازم ضل ها ليلا بس في العنايه مشان نطمن انو مافي مضاعفات   , امير : اوف  و مسح دموعو و قال كان رح يوقف قلبي  الحمدلله تمام دكتور انا بشكرك كتير الدكتور رح و هاندي تبعتو و قالت دكتور ممكن احكي معك , ليفنت : تفضلي هاندي خانو , هاندي : ممكن فوت شوي عند اختي , ليفنت : بس هيا هلي نايما هاندي قاطعت كلمو و قالت عادي دكتور اهم شى شوفها و المس اديها مشان تحس فيني و عينيها كانو مليانين دموع بس ما حبت تبكي امام ليفنت , ليفنت : تمام روح عند الممرضه تجهزك بس لا تتاخري عندها لانها لساتها طالع من العمليه , هابدي و ابتسام العريضا على شفتيها : تمام دكتور انا بشكرك كتير و راحت. ليفنت : وهو عم يحكي مع حالو عن جد هده المريضه كتير محضوضا باهلها انا صار عندي فصول لاعرفها , الممرضه كانت جنبو وقالت دكتور عم تحكي معي , ليفت : لا و راح , اما كوراي و امير فاخير كوراي قنع امير انو ينزل الى المقهى من اجل الاكل و مشان يغير جو . هاندي فاتت عند فريحه وكانت مو قدران تكمشي و هي عم تقترب منها و عم تتدكر حكيها وضحكها و كل دكرياتها معها قربت على فريحه و مسكت اديها و قالت اختي فيقى انا هون جنبك و امير و كوراي و بابا و عمو خلدون وعموا ونال و حتى اختك جانسو انتي طول عمرك بتحلمي انو يكون عندك اخت اصغر منك مو متدكرا يوم قلتيلي و بلشت تحكي على دكرياتهم , اما في البيت و خصوصا في غرفة جانسو كانت عم تبكي و سينام عم تهديها و هي عم تقول انا يكرها لفريحه بتمنى تموت انا ما عندي خوات سينام حضنتها و قالت خلص بنتي و لا عاد تحكي على اختك هيك هي مريضا ما لازم تغاري و تعملي هيك , جانسو بعدت و قالت حتى انتي امي عم دافعي عليها لك بابا ضربني بسببها انا ما بحبها , سينام خالص جانسو خدمي عقلك انتي هيك عم تخسريه لابوكي و رح يحب فريحه هلى اكتر منك انتي ما بتحبيها ايه بس لا تقولي هيك امام ابوكي و انا كمان ما بحبها متل امها دايمن كان بحبهم اكتر حتى وهي ميتا و بنتها مخطوفا كان بحب نهال اكتر مني بس ما بدي احكي معو في هدا الموضوع انتي هلى امسحي دموعك ز روح عتدري منو مشان مصلحتك , خانسو عملت بنصيحة امها و نزلت لحتى تعتدر كان خلدون قاعد مع رضا و اونال , جانسو : بابا انا بدي احكي معك , خلدون ما رد, جانسو راحت لعندو و حضنتو و قالت انا كتير اسفه بابا انا ما قصدت قول هيك عن فريحه قصدي اختي , خلدون فرح وقال تمام انا مسامحك بس لا تعيدها و عتدرة من اونال ورضا كمان و الكل متفاجئ و عم يقول في خطرو شو ها تغير المفاخئ الله يستر . اما عند هاندي : لما كانت عم تحاكي فريحه اجت الممرضه و طلبت منها انها تطلع بس و هيا طالع فجئا و قف قلب فريحه و الممرضه ركضت عند الدكتور و هاندي مصدوما وصارت تصرخ و في هدا الوقت كان امير و كوراي رجعو من المفهى و سمعوه اندي عم تصرخ و شافو الدكتور ليفنت عم يركض هو الممرضه على غرفة فريحه امير كان ماسك شاي و قع من ايدو و ركض هو و كوراي و شافو الممرضه عم طلع هاندي من الغرفه وقلب فريحه واقف و عم يعملو لها صدمات كهربائيه الممرضه طلعت هاندي من الغرفه وقفلت الباب و امير مصدوم و هاندي عم تبكي و شو فجاء امير وقع على الارص و صار يصرخ و موبايل كوراي عم يرن رد كان اونال , اونال : كوراي كيفها فريحه , كولراي ما عرف شو يقول وما نطق بولى حرف وقع التلفون من ايدو واونال سمع امير عم يصرخ , قطع الخط و خبر الكل وراح على المشفى اما امير اجى الدكتور عطاه مهدء و نقلوه على الغرفه و كوراي وهاندي معو و كانت الغرفه امام العنايه المشداد امير نايم ما عم يحس فات اونال و الكل و شافو حالة امير فكرو انو فريحه يعني ماتت و الكل صار يبكي بس كوراي صرخ و قال بكفي بقى فريحه ماماتت هلى رح يطمنى الدكتور و بهدا الوقت لفنت طلع من غرفة فريحه و الكل ركض عليه و خايفين يسئله و يسمعو الخبر القاتل ليفنت قال : للاسف المريضه , وهاندى صارت تبكي و اغمى عليها و كوراي حملها اما جانسو فكانت كتبير فرحانا بس الدكتور قال للاسف المريضه دخلت في غيبوبا الكل تصدم و بهدا الوقت امير فاق و سئل على فريحه و شاف الدكتور عم يحكي معهم رح لعندو حتى و هو حاسس حالو رح يوقع لان هلس تحت تاتر المهدء و قال فريحه الكل شافو وركصو لعندو لان همان سوف يقع و ليفنت خبر عن فريحه , امير : دكتور و امتى رح تفيق ؟؟؟, ليفنت السراحا ما رح خبي عليك بس ممكن بكره ممكن بعد اسبوع او شهر او سنه هدا راجع للمريضه و تشبتها بالحياة لهيك لازم نستنى وراح و امير كان رح يوقع بس هما دخلوه على الغرفه و نام الانو كتير تعبان و لس المهدء فى جسمو و عدى 3 شهور و امير ما عم ينطق بولى كلمه و ما عم يهتم يحالو و كل يوم واقف في نفس مكانو المعتاد اما العنايه ما بمل و فريحه كانت نايمه زي المالك و بطنها كبرت لانها صارلها حامل من 6 شهور و امير كل يوم يفوت لعندها و فات لعندها متل العدا و عم يحكي معاها و عم يترجاها تفيق و ماسك اديها و فجاء حركت اديها و امير فرح و باسها و قال حبيبتي فتحي عنيكي وهي بلشت تفتح عنيها الحلوه وعم تقول امير حبيبي و هو بتسم و صار ينادي على الممرضه بس ما حب يرو مشان ما يتركها و يصير شي اجا الدكتور و الممرضه على صراخ امير و فحصها و الكل فرحان و امير عم يضحك من كل قلبو و حاضن ابوه و عم يقول شفتو ما تركتني انا منت عارف انها ما رح تتركني وبعد شو طلعوها على غرفتها و الكل راح لعندها و حضنوها و امير قعد جنبها و ما عم , امير : انا كتير شتقتلك حبيبتي و عم يبوس فى اديها انا كنت رح موت وعديني انك ما رح تتركيني ابدا , فريحه: هششششششششش حبيبي انا ما بسو بلك شي انا كتير بحبك و انا بوعدك اني مارح اتركك حتى لو متت, امير هشششش لا عاد تجيبي سيرت الموت , وقرب منها و صار يبوسها و هي طبعا حامل فبلشت تبوس فيه بكل قوى و شو كوراي و هاندي فتحو الباب و فريحه و امير خافو و كوراي قعد يضحك و يقول صبرو بس لحتى تورحو على البيت هههههههه و امير صار عم يضحك و فريحه صارت لونها احمر متل الطماطم , هاندي حست عليها و قالت انتو ماعم تستحو سكتو بقى وضربة كوراي و الكل صار بيضحك و اجا الدكتور يفحصها و هاندي و كوراي راحو على البيت مشان يجيبوه ملابس لفريحه و امير ضل معها, ليفنت : لا انتي تحسنتي كتير , فريحه:انا كتير بتشكرا دكتور , ليفنت: العفو انا ما عملت الى واجبي و كمان انا بدي قلك انو زوجك كتير بحبك , فريحه : ههههه ما انا بعرف و انا كمان بعشقو , الدكتور قالت امير حبيبي احنا في المسفى بلكي شافنا حدا تمام حبيبتي متل ما بدك , فريحه كانت بدها تقوم . امير : لوين رايحا , فريحه : عمري انا بدي روح على الحمام . امير تمام انا بساعدك وساعدها لتوقف, فريحه : خلص امير انا بروح لحالي انت ما سمعت الدكتور انا منيحى لا تخاف حبيبي و قامت ولم وقفت وقعت على الارض و امير ركض لعندها مشان يسعدها بس لما وقفت مره تانيه وقعت و صارت تبكي و تقول امير انا انا ما بحس بيهم امير انا ما عد فيني وقف وكل هدا ماسك في رجليها و عم تضربهم بئديها و امير : خلص حبيبتي و حملها و حطها على التخت و ضغط على زر الممرضه مشا نتجي و امير طلب منها انها تنادي على الدكتور و فريحه ماسك فى امير كا الطفله الصغير و عم تبكي و تقول امير انا ماعد فيني امشي انا تشليت امير لا تتركني فريحه امير واغم عليها وامير شالها ودكتور فحصها وقال فى خبر حلو



بعد ما خبرت الممرضه الدكتور رح لعند امير و فريحه و شاف فريحه عم تبكي و امير عم يحاول يهديها , ليفنت : امير بيك ممكن تتركنا لحالنا مشان افحصها , فريحه : امير لا تتركني انا ما فيني عيش بلك و عم تصرخ , امير : لاتخافي حبيبتي انا بس رح اطلع لحتي يفحصك الدكتور و طلع و ليفنت فحص فريحه و هي نامت بعد ما اعطاها مهدء , وطلع و امير راح لعند , امير : خير و دكتور شو بها فريحه و ليش ما عم تقدر توقف على رجليها , دكتور : لا تخاف امير بيك هدا طبيعي لانها كنت في غيبوبا وهى رح تمشي بس لازمها يومين مشان يرجع جسمها لاحالتو الطبيعيه و كمان حسب حالتها النفسييه و في خبر تاني ,امير : ايه تمام , شو هو الخبر دكتور انا ما عد استحمل اي خبر تعبت , الدكتور : انتى متاكد انك ما بدك تعرف شو الخبر



امير: خير دكتور شو الخبر انا ما فيني اتحمل خبر مو منيحه



دكتور:ههههه لا تخاف انا بس بدي خبرك انو زوجنك حامل بتوم



امير: شو ههههههههههه فرح وحضن دكتور



دكتور اهم شى تبعد عن زعل وتوتر



امير تمام دكتور فيني فوت لعندها ماهيك ورح ركض لعندها كانت فريحه فاقت و قاعد على السرير و عم تبكي ,امير : حبيبتي عمري ما بيصير تبكي الدكتور خبرني انو انتى رح تمشى بس هدا الوضع طبيعي الانك كنت في غيبوبا و كمان في عندي الك خبر حلو ,



فريحه : مسحت دموعها و قالت شو هو



امير فريحه انتى



فريحه شو



امير حامل



فريحه ههههههههههههههههههههههههههه لا عن جد انتى بوعيك ما انا بعرف اني حامل و بطني عم يدل على هدا الشي



امير: هههههه لا حبيبتي انا بقصد انتي حامل تؤم

فريحه بدات تبكى امير عن جد رح يصير عندناا توم يعني ولد وبنت انا كتير فرحانا و حطت اديها على بطنها و امير كمان و شوي هاندب و كوراي فاتو و شافو منظر امير و فريحه و بتسمو و قالت هاندي شو ابنكم عم يحكى معكم , فريحه : ههههه هاندي انا حامل بتوم . هاندي : شو وصرخت وااااو انا ماعم صدق انا رح صير خاله لتنين ههههه انا فرحانا كتير ليكم و حضنت فريحه و كولراي بركلهم و حضن امير و حضن فريحه و امير غار منو ورح لعندو وبعدو و قالو انتى ما عندك خطيبتك تحضنها انا ما بسمح لحدا غيري يحضنها , والكل ساكت و عم يشوف فيه كيف معصب و غيران من كوراي و كان الكل ماسك ضحكتو بس ما قدرو و صارو عم يضحكو عليه وهو عصب و قال ليش عم تضحكو , فريحه: اصلك ما شفت حالك كيف كان عامل كنت متل التور المعصب و وجهك احمر , ماشي انا تور معصب انا هلى رح ورجيكي وراح لعندها و هي بدون ما تشعر قامت و صارت تهرب منو وهو لم شافها فضل واقف و عم يبتسم و هي حست انها وقفت على رجليها و فرحت كتير وركضت لعندو وحضنتو و قالت انا رجعت امشي امير هههه وهاند وكوراي مو فهمانين شى و بعدين فريحه طلبت من امير انهم يطلعو من المشفى . امير : تمام حبيبتي انا هلى بروح عند الدكتور ليفنت و شوف ادا وضعك اتحسن بنطلع , فريحه : باست امير متل الطفله و قالت يسلملي جوزي البطل انا كتير بحبك و صار ترقص من الفرحه و هاند وكوراي عم يضحكو على منظرها و امير عم يشوف كيف عم تضحك و عم بقول يارب تدوم هي الضحك و ما يحرمني منها و هاندي كانت جانبو و قالت امين ,امير: حبيبتي لا تعملي هيك ههههه انتي نسيتي انك حامل هههه لا انا هيك رح يصير عندي 3 اولاد مو 2 و الكل صار عم يضحك كوراي و امير راحو عند الدكتور و هاندي قالت حبيبتي انا جبتلك ملابس مشان تلبسيهم , فريحه : بتردد هاندي ممكن تعطيني المرايه انا صرلي زمان ما شفت شكلى اكيد صار و حش , هاندي : لاتقولى هيك حبيبتي انتي متل القمر انتي حلوه كتير , فريحه : هاندي عطيني المرايه, هاندي تمام و عطاتها المريه و فريحه صارت عم تبكي و تقول ليش هيك انا كتير بشعا و شعراتي متل الشباب , هاندي : لا تقولى هيك شوفي شو جبت معى هلى قوم غيري ملابسك فى الحمام و بعدين بنحط ميكاب حلو و شعراتك هيك حلوين انتي فكره لما كنا صغار و قصينا شعرنا هيك , فريحه : بتسمت و قالت ايه فكره حتي كانو مفكرينا شباب في المدرسه كانت ايام حلوه , هاندي : ايه بس الجايه احلى وعطاتها التياب وفاتت على الحمام هى و هاندي مشان تساعدها , اما عند امير و كوراي فراحو عند ليفنت و طلبو منو انها تطلع و سمحلهم بس ما تتعب كتير و انها صارت منيحى و امير : دكتور ممكن نسافر على سطنبول يعني مسموح هدا الشى و هى فى هدا الوضع , ليفنت: لا اتو لازم تاجلو السفر بعد الولده هدا خطر عليها وكمان في عندكم موعد معى الاسبوع القادم , امير: تمام دكتور انا كتير بشكرك على وقفت معانا وسلام عليه وراح لعند فريحه, و هو ريح على الغرفه رن موبايلو كان اونال و خلدون بيطمنو على فريحه فخبرهم امير انهم رح يطلعو من المشفى اليوم و كمان خبرهم انهم ما رح يرجعو هلى على سطنبول هدا خطر على لولاد و كمان على فريحه, اونال : لولاد؟؟ , امير: ايه بابا نسيت خبركم احنا رح يصير عندنا توم , اونال : ام عن جد انا كتير فرحان و فرحتي مو سيعاني انا رح صير جد لتوم تمام و امتي رح ترجعو على سطنبول, امير : بس تولد فريحه و نعمل اجرائات نقل عملنا على سطنبول , اونال : تمام سلا م على فريحه و خبرها انو الكل بحب و بسلام عليها و مستنين رجعتها و بركلها على التوم , امير : تمام سلام و قفل و اونال راح خبر الكل و الكل انبسط لفريحه و امير ماعدى جانسو و اكيد امها سينام ,اما في سويسر فا امير اول ما فات هو وكوراي على الغرف شافو ملك واقف امامهم فى غايت الجمال كانت فريحه كتير حلوه لبسه فستان ابيض كاالتلج و حداء ابيض بدون كعب و عملى ميكاب و شعرها حتى و هو قصير كتير حلوه امير و اقف و مصدوم من جمالها , فريحه : حبيبي شو رئيك ليش واقف هيك , كوراي : انتي كتير حلوه وحضنها و امير فاق على حالو و شاف كوراي حاضنها و بعدو و قال انا شوق لتلك و الكل صار عم يضحك و امير قرب من فريحه و قال انتي متل القمر و باس راسها و بعدين قال شو خلصتو مشان نروح على البيت فريحه شو عن جد انا كتير فرحانا و شتقت لبيتي و غرفتي و امير قرب على ودانها و قال و ما شتقتلي يعني , فريحه : بتسمت و قالت انا عم اشتقلك و انتى جنبي ,و بعدين باسو بعض و كوراي متل العادى قطعهم و قال احنا رح نتاخر لما تروحو على البيت عملو شو ما بدكم بس هلى انا بدي اطلع من هون انا كتير جوعان , الكل صار عم يضحك و فريحه قالت الله يعينك هاندي عليه , هاندي : ههههههه دايما فضحنا ما بفكر غير بالاكل انا بخبرك من هلى لما نتزوج رح اعملك رجيم انا ما بدي جوزي سمين هههههه , امير:ههههههههههههههه عن جد هاندي هي لبتعرفلك , فريحه : ايه ههههه بس انتو امتي عرسكم انو اجلتوه بسبابي و حزنت , وهاندي قالت لا حبيبتي احنا قرارنا بعد ما نرجع كلنا على سطنبول رح نعمل العرس و كما ن مافى اهم منك , كوراي : ايه فريحه العرس بيتعوض بس انتي لا , امير : يلى انا عزمكم على الغدا و بعدين نروح على البيت , الكل تمام , و راحو على مطعم و طلبو الاكل و فريحه طلبت كتير اشياء هي و كوراي و هاندي و امير عم يشوف منظرهم كان بضحك و شوي امير قال كوراي هههههههههههه انا بدي افهم فريحه وقالنا حامل و يتوم كمان و عادي تعمل هيك و انتي شو ؟؟, هاندي : ايه ولله كورا يشو هاد لي شافك يقول صرلك سنه ما اكلت , كوراي : تركوني في حالي انتي مو قلتي في رجيم بعد الزواج فانا بدي ساوي هلى شو مابدي و اكل شو مابدي , فريحه ماكانت عم تسمعهم كانت عم تاكل و شوي قالت لك كوراي لتكون حامل و انا ما يعرف هات دي انا بدي اكلها انت عم تتسابق معى و لا شو , امير و هاندي كانو رح يموتو من الضحك على حكي فريحه و منضر كوراي و هو مصدوم و حاطط ايدو على بطنو و شوي صار عم يضحك و يقول اه بطني انا عم اولد ههههههههه و الكل عم يضحك و رجعو على البيت و فتحت الخداما و قالت نورتي بيتك فريحه خانو و فريحه حضنتها والكل فات و هاندي و كوراي طلعو ينامو لانهم تعبانين و فريحه دخلت غرفه غرفه في البيت و بعدين و صلت على غرفتها و امير اجى من وراها و حملها و هى عم و نامو في حصن بعض و الصح فريحه فاقت و صارت عم تتامل امير و هونايم جنبها و شوي صارت عم تضحك بصوت عالى و امير فاق مخضوض و عم يقول خير شوفى











تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:39 AM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO